منتدى شله فى اى بى
مرحبا عزيزى الزائر ...المرجوا منك ان تعرف بنفسك وتدخل المنتدى معانا فلذلك يجب عليك ان تقوم بالتسجيل

حكم سب الدين .......

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

حكم سب الدين .......

مُساهمة  Admin في الإثنين أبريل 06, 2009 3:46 pm

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله




السلام عليكم و رحمة الله و بركاته







حكم سب الدين



سئل سماحة الشيخ عبد العزيز بن باز السؤال التالي:


ما حكم سب الدين أو الرب؟ - أستغفر الله رب


العالمين - هل من سب الدين يعتبر كافراً أو مرتداً

وما هي العقوبة المقررة عليه في الدين الإسلامي

الحنيف؟


حتى نكون على بينة من أمر شرائع الدين وهذه

الظاهرة منتشرة بين بعض الناس في بلادنا أفيدونا

أفادكم الله.


فأجاب - رحمه الله -:


سب الدين من أعظم الكبائر ومن أعظم المنكرات

وهكذا سب الرب - عز وجل -، وهذان الأمران

من


أعظم نواقض الإسلام، ومن أسباب الردة عن الإسلام،

فإذا كان من سب الرب - سبحانه وتعالى - أو





سب الدين ينتسب إلى الإسلام فإنه يكون بذلك مرتداً

عن


الإسلام ويكون كافراً يستتاب، فإن تاب وإلا قتل

من


جهة ولي أمر البلد بواسطة المحكمة الشرعية، وقال

بعض أهل العلم: إنه لا يستتاب بل يقتل، لأن جريمته


عظيمة، ولكن الأرجح أنه يستتاب لعل الله يمن عليه

بالهداية فيلزم الحق، ولكن ينبغي أن يعزر بالجلد

والسجن

حتى لا يعود لمثل هذه الجريمة العظيمة، وهكذا لو سب

القرآن أو سب الرسول - صلى الله عليه وسلم -

أو غيره من الأنبياء فإنه يستتاب فإن تاب وإلا قتل،

فإن سب الدين أو سب الرسول - صلى الله عليه

وسلم - أو سب الرب - عز وجل - من نواقض

الإسلام، وهكذا الإستهزاء بالله أو برسوله أو بالجنة أو

بالنار أو بأوامر الله كالصلاة والزكاة، فالإستهزاء

بشيء

من هذه الأمور من نواقض الإسلام، قال الله -



سبحانه وتعالى -: ﴿ قُلْ أَبِاللّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ


تَسْتَهْزِئُونَ "65" لاَ تَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُم






[التوبة:66،65] نسأل الله العافية.


وسئل فضيلة الشيخ محمد بن عثيمين السؤال التالي:


ما الحكم في رجل سب الدين في حالة غضب هل عليه

كفارة وما شرط التوبة من هذا العمل حيث أني سمعت

من

أهل العلم يقولون بأن زوجتك حرمت عليك؟


فأجاب فضيلته:


الحكم فيمن سب الدين الإسلامي يكفر، فإن سب

الدين والإستهزاء به ردة عن الإسلام وكفر بالله -

عز

وجل - وبدينه، وقد حكى الله عن قوم استهزؤوا


بدين الإسلام، حكى الله عنهم أنهم كانوا يقولون: إنما

كنا نخوض ونلعب، فبين الله - عز وجل - أن

خوضهم هذا ولعبهم استهزاء بالله وآياته ورسوله وأنهم

كفروا به فقال تعالى: ﴿ وَلَئِن سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا

نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ

تَسْتَهْزِئُونَ "65" لاَ تَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُمْ

﴾ [التوبة:66،65] فالاستهزاء بدين الله، أو سب

دين الله أو سب الله ورسوله، أو الاستهزاء بهما، كفر

مخرج من الملة. أهـ


واحذر أخي المسلم من مجالسة هؤلاء القوم حتى لا

يصيبك إثم وتحل بدارك العقوبة.


سئل الشيخ محمد بن عثيمين السؤال التالي:


هل يجوز البقاء لي بين قوم يسبون الله - عز وجل -

؟


فأجاب رحمه الله:


لا يجوز البقاء بين قوم يسبون الله - عز وجل -

لقوله تعالى: ﴿ وَقَدْ نَزَّلَ عَلَيْكُمْ فِي الْكِتَابِ أَنْ إِذَا


سَمِعْتُمْ آيَاتِ اللّهِ يُكَفَرُ بِهَا وَيُسْتَهْزَأُ بِهَا فَلاَ تَقْعُدُواْ

مَعَهُمْ

حَتَّى يَخُوضُواْ فِي حَدِيثٍ غَيْرِهِ إِنَّكُمْ إِذاً مِّثْلُهُمْ إِنَّ اللّهَ

جَامِعُ الْمُنَافِقِينَ وَالْكَافِرِينَ فِي جَهَنَّمَ جَمِيعاً ﴾

[النساء:
avatar
Admin
مدير اداره المنتدى / زيدان المصرى
مدير اداره المنتدى / زيدان المصرى

عدد المساهمات : 844
نقاط : 2305
تاريخ التسجيل : 05/04/2009
الموقع : مصر

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alshela2009.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى