منتدى شله فى اى بى
مرحبا عزيزى الزائر ...المرجوا منك ان تعرف بنفسك وتدخل المنتدى معانا فلذلك يجب عليك ان تقوم بالتسجيل

ارجوكم اخواني انجوا بانفسكم سارعوا فورا

اذهب الى الأسفل

ارجوكم اخواني انجوا بانفسكم سارعوا فورا

مُساهمة  Admin في الجمعة أبريل 10, 2009 12:26 pm

ارجوكم اخواني انجوا بانفسكم سارعوا فورا

بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على اشرف المرسلين سيدنا محمد الصادق الأمين وعلى اله وصحبه أجمعين

أما بعد

كثيرا منا يتبجح ويدعي أن الصلاة تقام حوالي الساعة 4.30
ولان هذا الوقت مبكرا جدا لا استطيع الاستيقاظ لأداء الصلاة في المسجد في وقتها وأحيانا لا يصليها حاضر إذ يستيقظ بعد شروق الشمس

هنا تدور في مخيلتي هذه الخاطرة والتي هي في الأصل واقع يحصل مع كثير من الناس

لو افترضنا أن هذا الشخص الذي لا يستطيع الاستيقاظ يعمل في الوزارة أو الدائرة الحكومية أو الخاصة الفلانية واقتضت مصلحة العمل هناك أن يبدأ العمل بشكل يومي ورسمي حوالي الساعة 5.00 صباحا وبناءا عليه اصدر مدير ذلك العمل كتاب رسمي وتم تعميمه على جميع الموظفين بضرورة التقيد بالدوام الجديد ومن يتأخر يعرض نفسه للجزاءات والعقوبات وكان من بين هؤلاء الموظفين صاحبنا ذلك الذي دعوناه لصلاة الفجر فتبجح بكل استهتار واللامبالاة بان الوقت مبكر جدا ولا يستطيع الاستيقاظ ؟
هنا وبعد صدور ذلك الكتاب في مجال عمله الدنيوي ما هو ردة فعله وكيف سوف يتصرف !
للأسف سارع إلى النوم مبكر ووضع المنبهات فوق رأسه وأوصى زوجته بضرورة إيقاظه حوالي الساعة 4.00 ورتب جل حياته على الوضع الجديد كل هذا خوفا من عقاب ( عبد الله مدير العمل ) وخوفا من فقدان راتبه الفاني ووظيفته الزائلة وقد يكون ذلك الاستيقاظ مبررا له للقيام بصلاة الفجر إن كان هناك متسع من الوقت وإن خاف أن يتأخر على دوامه فيجد لنفسه فتوى ولا ضير من ذلك أن يقضي الصلاة عند وصوله للعمل والتوقيع عند مراقب الدوام أو حتى يؤجل القضاء حتى يجد وقت فراغ فهي عنده أي الصلاة تأدية واجب أو ممارسة عادة ليس إلا وخاصة أن ظروفه الجديدة هي التي أوجدت له فرصة للقيام بالصلاة أو حتى القضاء وهنالك بعضهم حتى هذه الفرصة الدنيوية لا تحفزهم على أداء الصلاة

كم صعقني منظر شخص يسكن بالقرب من منزلي كل يوم عند آذان الفجر تقريبا (وهو بالمناسبة يعمل سائق على سيارة تكسي خاصته ) أراه يحمل دلوه المملوء بالماء والصابون ومعه الفوطة والفرشاة ويبدأ بتنظيف سيارته ويستمر بذلك حوالي ساعة تقريبا يتنغم على صوت أئمة المساجد وهم يقيمون الصلاة وهو يتمايل على جوانب سيارته يداوم على نظافتها وترتيبها ثم يذهب بسيارته ليبدأ يوم جديدا مصحوبا بعناية ورعاية الشيطان الذي يخبره أن تنظيف السيارة أهم من صلاة الفجر
وشخص آخر يعمل على باص عمومي ينطلق بباصه دائما عند إقامة الصلاة تقريبا
وللأسف الأمثلة الحية كثيرة وكثيرة لا تعد ولا تحصى

السؤال الآن الذي يراودني ويحيرني ويبعث على الحزن والصدمة

أليس الله القاهر الجبار المنتقم أحق وأولى أن نخافه بدل أن نخاف المدير أليس رضا الله وجنه عرضها السموات والأرض أحق أن نسعى ونلهث لإدراكها أولى وأحق من وظيفة قد تزول بأمر مديرها أو راتب قد يذهب أدراج الرياح بكل بساطة إن شاءت قدرة الله ولأي سبب كان أليست عيشة الخلود في الجنة أولى وأحق أن نسعى لها بدل أن نلهث ونسعى لهذه الدنيا الفانية التي يرقد تحت ترابها ملايين البشر وأنت وأنا ننتظر موعدنا لنوارى التراب فيها

أرجوكم إخواني انجوا بأنفسكم سارعوا فورا وبدون تأخير أو تباطؤ إلى صلواتكم وخاصة صلاة الفجر فلا ندري هل نعيش حتى نهاية قراءتنا لهذا الموضوع أم يدركنا الأجل المحتوم وعندها لا ينفع مال ولا بنون ويا لهول ما ينتظر تارك الصلاة قبل يوم الحساب ! فورا عند دخول القبر ؛ يا لهول ما ينتظره من عذاب القبر شيء لا يوصف ولا يمكن تحمل وصفه

إخواني إني أحبكم في الله وأتمنى عليكم وأنا معكم أن نصلح ما فاتنا وان ندرك أنفسنا قبل فوات الأوان

والله المستعان والحمد لله رب العالمين
avatar
Admin
مدير اداره المنتدى / زيدان المصرى
مدير اداره المنتدى / زيدان المصرى

عدد المساهمات : 844
نقاط : 2305
تاريخ التسجيل : 05/04/2009
الموقع : مصر

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alshela2009.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى